التخطي إلى المحتوى
عودة الدراسة 1 يونيو في بريطانيا بالرغم من تحذير المسئولين
عودة الدراسة في بريطانيا

أعلنت الحكومة الإنجليزية عن عودة الطلاب للدراسة في المدارس والجامعات في البلاد من مطلع شهر يونيو القادم.

جاء هذا القرار بالرغم من تحذير المعنيين بالصحة العامة وخبراء الأوبئة في إنجلترا، حيث حذرت التقارير الطبية من عودة الدراسة ستؤدي للمخاطرة بصحة الطلاب.

تتوقع التقارير الطبية إصابة الطلاب بالوباء العالمي كورونا المستجد والمعروف علمياً بكوفيد19 في حال رجوعهم للدراسة في 1 يونيو كما قررت الحكومة الإنجليزية.

وصلت أعداد المتوفين جراء الإصابة بكوفيد 19 منذ بدء الأزمة ودخول الوباء العالمي بريطانيا إلى 36 393 حالة وفاة، بينما وصلت أعداد المصابين بصفة عامة إلى 254 195 حالة حتى الآن.

اتجهت بريطانيا وأوروبا بصفة عامة إلى تخفيف إجراءات الإغلاق والحجر الصحي المنزلي على الجميع ومحاولة إرجاع الحياة لطبيعتها بالرغم من عدم اختفاء الفيروس.

سياسات تخفيف الإغلاق

أعلنت الحكومة البريطانية ضخ 2 مليار دولار لدعم وتشجيع استخدام الدراجات لقضاء المشاوير وغالبية الانتقالات للمواطنين للقضاء على مشكلة التزاحم في الموصلات العامة وتنفيذ إجراءات التباعد الاجتماعي.

فأوضح المسئولون البريطانيون أن ترك متر بين كل فرد أي إجراءات التباعد الإجتماعي سيكون صعباً للغاية في وسائل المواصلات لاسيما في ظل وجود أعداد كبيرة في نفس المركبة.

أوضح وزير النقل البريطاني جران شابس أنه تم تقديم الخطة الوطنية لركوب الدراجات ستكون جاهزة للتنفيذ في مطلع شهر يونيو المقبل بما في ذلك خطوط مخصصة لسير الدراجات في الشوارع. فتسعى بريطانيا للجوء غلى ركوب الدراجات والمشي لتجنب إصابة المواطنين بكورونا المستجد. وتطمح بريطانيا من المواطنين الحفاظ على قواعد التباعد الاجتماعي حتى لاتدخل البلاد في موجة جديدة من تفشي الفيروس.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *