التخطي إلى المحتوى
“الصحة” تنقل السيدة المستغيثة من كورونا وأبنائها إلى مستشفى الصدر بالعباسية

كتبت : دينا محمد

أكدت وزارة الصحة، إنه تم منذ قليل نقل السيدة أمال، التي ظهرت فى أحد الفيديوهات وهى تستغيث من إصابتها بفيروس كورونا المستجد، إلى مستشفى صدر العباسية، وبصحبتها أبنائها.

وأضافت الوزارة، أن الحالة خضعت للفحص الخاص بالفيروس أمس، ومن المنتظر ظهور النتيجة خلال ساعات، وبناء عليها سيتحدد تحويلها على العزل من عدمه، كما سيتم عمل مسحات للأطفال ومناظرة حالتهم وعمل اللازم وفقاً لحالتهم.

وكان المركز الإعلامى لوزارة الصحة، رصد تداول فيديو لسيدة تستغيث بسبب إصابتها بفيروس كورونا المستجد، حيث ظهرت عليها أثار الازمة الصحية، وناشدت الجهات المسئولة التدخل وتوفير الرعاية الصحية لها ولأسرتها، حيث طالبت بنقلها إلى أى مستشفى في أقرب وقت، كما ظهرت في فيديو أخر إحدى بناتها تبكي بسبب حالة والدتها.

وتتابع الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة حالة المريضة بنفسها، حيث قامت بالتواصل معها عبر الغرفة المركزية للوزارة صباح اليوم وأخذ بياناتها، كما أشارت إلى أنه تم إجراء مسحة لها وأن النتيجة لم تظهر بعد، وجارى التعامل مع الحالة والاطمئنان على أطفالها في ضوء نتيجة الفحص.

وكان بيان وزارة الصحة أمس أعلن عن خروج 222 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 3172 حالة حتى اليوم.

وأوضح بيان وزارة الصحة والسكان، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 3742 حالة، من ضمنهم الـ 3172 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 510 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 18 حالة جديدة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *