التخطي إلى المحتوى
وزير التربية والتعليم يهدد طلاب صفوف النقل.. أعرف بالتفاصيل
وزير التربية والتعليم

هدد وزير التربية والتعليم، الدكتور طارق شوقي، الطلاب الذين اشتروا أبحاثًا جاهزة لتقديمها خلال هذا العام، بديلا عن الامتحانات الملغاة درءًا لانتشار وباء كورونا، مؤكدًا أنهم سيدخلون «دور ثان».

وكتب وزير التربية والتعليم على صفحته الشخصية بـ«فيس بوك»: «كل من اجتهد بنفسه سواء بالمشروعات أو الامتحانات الإلكترونية سينجح هذا العام أما من اشتري بحثًا أو شارك في الغش الجماعي سيدخل دور ثاني لأن التربية قبل التعليم».

واختتم قائلاً: «نحن معكم على التليجرام، كما أننا معكم على الفيس والواتس».

كان الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، قد عقد اجتماعًا منتصف إبريل الماضي مع مديري المديريات التعليمية بمختلف المحافظات عبر تقنية الفيديو كونفرانس، لمناقشة آليات إعداد المشروعات البحثية لطلبة صفوف النقل (من الصف الثالث الابتدائي حتى الثالث الإعداي)، وكذلك استعدادات الوزارة لامتحانات نهاية العام الدراسي للشهادات الثانوية العامة والدبلومات الفنية.

حضر الاجتماع الدكتور محمد مجاهد نائب الوزير لشؤون التعليم الفني والدكتور رضا حجازي نائب الوزير لشئون المعلمين والدكتور أحمد ضاهر نائب الوزير لتكنولوجيا المعلومات، واللواء أكرم النشار مستشار الوزير للتخطيط الاستراتيجي والاستثمارات.

وتحدث الدكتور طارق شوقي، مع مديري المديريات التعليمية حول ضرورة متابعة تنفيذ الإجراءات التي أعلنت عنها الوزارة والمتعلقة بتنفيذ المشاريع البحثية لطلبة صفوف النقل (من الصف الثالث الابتدائي حتى الثالث الإعدادي)، والتأكيد على أهمية استخدام التقنيات الحديثة التي أعلنت عنها الوزارة والمتمثلة في المكتبة الرقمية (https://study.ekb.eg) ومنصة البث المباشر للحصص الافتراضية (https://stream.moe.gov.eg) ومنصة التواصل التعليمية (https://edmodo.org).

وأكد وزير التربية والتعليم، لمديري المديريات، على «أننا نمتلك فرصة كبيرة جدًا لتطوير النظام التعليمي كاملاً، من خلال ضرورة التوجيه بالاعتماد على التقنيات التي أعلنت عنها وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، وشرحها لجميع الطلاب وأولياء الأمور، لأنها ستكون وسائل مهمة للتعليم في المستقبل والسنوات المقبلة».

ووجه وزير التربية والتعليم، مديري المديريات التعليمية بضرورة متابعة دخول المعلمين على منصة التواصل (Edmodo) وإنشاء الفصول الافتراضية وإلحاق الطلبة بها، ومتابعة نشاط المعلمين داخل الفصول الافتراضية من نشر المواد التعليمية والتواصل مع الطلاب لمساعدتهم في إعداد المشروعات البحثية.

وشدد الدكتور طارق شوقي على ضرورة التصدي بكل حزم لكل من يسعى إلى استغلال الطلاب وأولياء الأمور في تنفيذ المشاريع البحثية أو إلحاق الطلاب بالفصول على منصة التواصل (Edmodo) والمتاجرة بأكواد الطلاب.

وأعلن الوزير عن طرح الوزارة مسابقة لتحفيز المديريات والإدارات التعليمية والمعلمين في التفاعل مع التقنيات والحلول التي طرحتها الوزارة مؤخرًا في التواصل مع الطلاب، حيث سيتم اختيار أفضل مديرية تعليمية وأفضل إدارة تعليمية وأفضل معلم وأفضل مشروع بحثي، وسيتم الإعلان لاحقًا عن كافة التفاصيل الخاصة بهذه المسابقة.

وقال الدكتور طارق شوقي، إن المشروع البحثي هدفه تعليم الطلاب مهارات جديدة وهي (العمل الجماعي بين الطلاب، الاعتماد على الذات، والبحث، والتحليل، وربط الموضوعات، وطريقة صياغة الأفكار) وغيرها من المهارات الضرورية لأبنائنا الطلاب، مشيرًا إلى أن المشروعات البحثية تغيير جذري في عملية التقييم والتعليم لأبنائنا الطلاب.

كما تطرق الاجتماع إلى خطة توزيع الفصول الذكية، والتي تعد أحد الحلول التي قدمتها الوزارة لحل مشكلة الكثافة داخل الفصول، حيث طالب الوزير مديري المديريات التعليمية بتحديد أماكن للفصول الذكية داخل كل محافظة وموافاة الوزارة بها، حيث ستقدم هذه الفصول حلولاً لمشكلة الكثافة ويمكن استخدامها في التعليم المجتمعي.

كما ناقش الوزير مع مديري المديريات، مواعيد الإعلان عن المشروعات البحثية التطبيقية الخاصة بالتعليم الفني حيث سيتم الإعلان عنها في الفترة من 18 حتى 25 إبريل الجاري، وذلك لكثرة التخصصات في التعليم الفني والتي يصل عدد المشروعات البحثية التطبيقية بها إلى 1895 مشروعًا بحثيًا تطبيقيًا (مقسمة كالتالي: 1560 للتعليم الصناعي- 170 للتعليم التجاري- 69 للتعليم الزراعي- 96 للتعليم الفندقي) فضلاً عن المشروعات البحثية التطبيقية للمهني والدمج، علمًا بأنه سيتم إتاحة مدة 7 أسابيع للطلبة لتنفيذ المشروعات البحثية التطبيقية (من 25 إبريل 2020 حتى 13 يونيو 2020).

وناقش الاجتماع أيضًا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *